الرئيسية / ادبيات / ” شكرا للعربي .. شكرا للهمبار “

” شكرا للعربي .. شكرا للهمبار “

” شكرا للعربي .. شكرا للهمبار “بقلم / حميد بن فاضل الشبلي 

 قبل ليلة واحدة من المباراة النهائية التي جمعت فريقي الهمبارب والعربي في ختام بطولة نادي صحار لفرق الدرجة الأولى لهذا الموسم ، كان لي مقالا نشرته مختلف مواقع شبكات التواصل الاجتماعي حمل عنوان ( الهمبار والعربي .. سطر يا تاريخ ) والذي هدفت من خلاله إلى الوصول إلى مباراة تحمل مفهوم اللعب النظيف ، وبفضل توفيق الله نجح الفريقان في تحقيق الحملة الإعلامية التي سعوا إليها والخروج بمباراة ترقى لسمعة ومكانة كل فريق وقبل ذلك سمعة واسم نادي صحار العريق ، لقد سطر التاريخ في تلك الليلة عدة جوانب إيجابية شهدتها مباراة الختام ، ولعل أبرزها تحقيق الفريقان مفهوم اللعب النظيف وخروج اللاعبين بدون أي إنذار ، كذلك تميز اللقاء بحضور جماهيري غفير جدا امتلأت بهم مدرجات نادي صحار ، مع تواجد روابط جماهيرية تميزت بالتشجيع الحماسي والمتواصل طوال المباراة استمتع الحاضرون بما تغنوا به من كلمات وعبارات ، وزاده جمالا بعدم وجود أي ظاهرة تشجيعية سلبية أو خروج أي عبارة أو جملة تدعو للتعصب والشحناء ، والحدث الآخر الذي سطره التاريخ تلك الليلة هو ذلك التجانس والتعاون الذي بدأ واضحا على مجلس إدارة الفريقين وكذلك اللاعبين ، وتوج بعملية تبادل الهدايا والدروع بين الإدارتين في نهاية المباراة ، لقد كانت أمسية كروية ممتعة بمعنى الكلمة عززت من مفهوم أن الرياضة قبل أن تكون لعبة فإنها وسيلة للتواصل والتنافس مع الآخرين بشرف واحترام ، لقد حقق فريق الهمبار انتصارا وفوز مستحق للبطولة نظير الجهود الكبيرة التي سخرها الفريق لخدمة هذا الهدف المنشود ، كما أن فريق العربي كذلك قدم مشوار مشرف وخرج من النهائي وهو مرفوع الرأس نتيجة خسارته بضربات الترجيح ، لذلك حق لنا أن نقول للعربي وللهمبار شكرا لكما هذا العطاء ولهذا النهائي المشرف للفرق التابعة لنادي صحار ، وهي رسالة لجميع الفرق أن تحذو حذوكم في عملية تجهيز فرقهم لأي بطولة ، وكذلك لعملية بث الوعي نحو اللعب النظيف والتنافس المشرف مع أي منافس ، فهنيئا لأصحاب البطولة وحظا أوفر لفريق العربي العريق .

وقبل الختام نود أن نرسل رسالة شكر لسعادة الشيخ علي بن أحمد بن مشاري الشامسي والي صحار راعي المناسبة ، لتكرمه برعاية المباراة الختامية التي أضاف إليها رونق جمال بابتسامته المعهودة مع الجميع سواء كانت داخل الملعب أو خارجه ، وكذلك الشكر موصول لادارة نادي صحار في تنظيمه لمثل هذه البطولات التي تعزز التنافس المشرف بين فرق الولاية فشكرا لهم هذا العطاء ، وكذلك الشكر لجميع من حضر هذا اللقاء الرياضي الأخوي من المسؤولين بالمؤسسات الحكومية والخاصة والأهلية وكذلك إدارات الفرق المختلفة وجميع الحضور من أفراد الوسط الاجتماعي ، وشكر خاص للأخوة بشرطة عمان السلطانية الذين سخروا إمكانياتهم لخدمة هذا اللقاء في جو هادئ وآمن ، ولن أنسى شكر جميع الوسائل الإعلامية التي حضرت وغطت هذا العرس الكروي الصحراوي ، سائلين الله أن تدوم مثل هذه الأفراح والمناسبات في هذا الوطن المعطاء .

 

حميد بن فاضل الشبلي

humaid.fadhil@yahoo.com

شاهد أيضاً

” الواسطة المَقيتة “

” الواسطة المَقيتة “بقلم / حميد بن فاضل الشبلي  الواسطة هي إحدى الأسلحة الفتاكة في ...