الرئيسية / أخبار صحار / عائلة المعيني تشارك في اليوم العالمي للشباب 

عائلة المعيني تشارك في اليوم العالمي للشباب 

عائلة المعيني تشارك في اليوم العالمي للشباب
شاركت عائلة المعيني من قرية مجز الكبرى بولاية صحار- في الاحتفال باليوم العالمي للشباب بطريقتها الخاصة، حيث قام ثلاثة افراد من العائلة وهم نجيب بن احمد المعيني ٤٥ عاما ، وبرفقة أبنائه احمد ١٤ عاما وعبدالنور  ١١ عامًا ، قاموا بطواف بالدراجات الهوائية من ولاية صحار إلى محافظة مسقط ، حيث انطلق المسير يوم الجمعة ١١ / ٨ من من ولاية صحار وتحديداً من أمام قلعة صحار التاريخية  تحت رعاية سعادة الدكتور محمد بن ابراهيم الزدجالي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية صحار.
وتابع أفراد المسير طريقهم من صحار مرورا بعدد من ولايات محافظة الباطنة ، ووصولا في اليوم التالي الى نقطة نهاية مسار الرحلة في محافظة مسقط أمام برج الصحوة حيث امتد المسار لمسافة ٢٠٠ كم ، تخللها نقاط توقف ولقاءات والتقاط صور تذكارية مع الجماهير في ولايتي صحم وولاية السويق.

وكان في استقبالهم عند نهاية مسار الطواف يوم السبت ١٢ / ٨ تمام الساعة ١١ صباحا جمع من الحضور والجماهير العاشقة للتحدي والمغامرة ، تقدمهم سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة.
وتحدث الدراج نجيب المعيني عن مبادرته وأبناءه بقوله : يحتفل العالم في الثاني عشر من أغسطس من كل عام باليوم العالمي للشباب وكمبادرة منا كعائلة المعيني من ولاية صحار رغبنا في المشاركة بهذه الاحتفالية بمسير بالدراجات الهوائية أنا وابنائي أحمد وعبدالنور، انطلق المسير الجمعة من أمام قلعة صحار التاريخية وانتهينا السبت بالوصول إلى دوار برج الصحوة في العاصمة مسقط، حيث قطعنا ما يصل إلى 200 كيلومتر تخللها بعض نقاط التوقف للتزود والتقاط الصور التذكارية مع الجماهير. وكان حفل الانطلاق برعاية سعادة الدكتور محمد بن إبراهيم الزدجالي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية صحار الذي أقيم له التحية والشكر العميق لاهتمامه بمبادرتنا وتعاونه في تسهيل متطلبات المسير كما تشرفنا بحضور سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة حفل استقبالنا عند وصولنا للعاصمة مسقط، إن لهذا المسير أهداف عدة سعينا لتحقيقها منها أن نساهم كأسرة عمانية في نشر ثقافة ممارسة الرياضة بشكل عام ورياضة ركوب الدراجات الهوائية بشكل خاص والترويج لها بين أفراد المجتمع العماني سواء على مستوى الفرد أو الأسرة أو المؤسسات. كذلك نتمنى أن يكون للشباب دور فاعل في المناسبات والاحتفالات الدولية والعالمية، ونوجه شكرنا وتقديرنا لكل من ساند في إنجاح هذه المشاركة في كأس الجوانب الفنية والإدارية مما كان له أثر إيجابي في تحفيزنا ورفع الروح المعنوية لدينا قبل وأثناء رحلة المسير.
وقال سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي أمين عام مجلس الدولة راعي حفل وصول مسير الدراجات الهوائية إلى العاصمة مسقط أن ممارسة النشاط البدني باتت من الضرورات الملحة التي تعين الإنسان على الحفاظ على صحته خصوصاً في ظل نوعية الأغذية التي نتناولها ؛ فالإنسان الذي يتمتع بصحة جيدة هو إنسان قادر على العمل والعطاء وتقديم دوره في المجتمع بكل حيوية ونشاط ، لذا نتقدم إلى هذه العائلة على فكرتها الرائعة في سبيل التحفيز على ممارسة الرياضة والتي تساهم بشكل أو بآخر في محاربة الظواهر غير الصحية مثل التدخين والأمراض المزمنة  مثل: السمنة، والسكري، وأمراض القلب.
أما سعادة الدكتور محمد بن إبراهيم الزدجالي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية صحار أن مبادرة الدراج نجيب المعيني ونجليه أحمد وعبدالنور رائعة جداً وتحمل في مضمونها معاني جميلة ورسائل سامية بأهمية أن تنال الرياضة قسطا وافرا من الوقت بين أجندة الأسرة لما في الرياضة من أهمية وفائدة لصحة الجسم، كما أن هذه المبادرة تسعى لخلق المزيد من التحدي والمغامرة لدى الشباب والرياضيين وهو ما يعد بمثابة تحفيز أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة باستمرار، وتبني الرياضة المجتمعية كأسلوب حياة لتحقيق الحياة الصحية، والعناية باللياقة البدنية، والتمتع بالسعادة والطاقة الإيجابية.

شاهد أيضاً

صحار يفوز على السلام في الجولة الثالثة من دوري عمانتل

حقق الفريق الاول لكرة القدم مساء امس اول فوز له في دوري عمانتل عندما كسب ...